فيلم تسويقي مرعب …!

by Mohammad Almomani
206 views

لو قررنا نحول عملية تحقيق الأرباح لشركة او مؤسسة لفيلم و أخترنا فيلم
#Batman -The Dark Knight
راح تكون الأدوار مقسمه كما يلي :
الدولة : الشركة او الكيان او المؤسسة
باتمان : التسويق
المحقق ( جيمس) : حلقة الوصل بين التسويق و المبيعات
قسم الشرطة : المبيعات
الجوكر : العميل ( لأستكمال المشهد)
رضا الكيان ( الحكومه / المؤسسة) مرتبط بالقبض على الجوكر، إلى كان من مسؤولية قسم الشرطة ( المبيعات) لحين ما طلع باتمان حكالهم ” انا بشتغل احسن منكم بس عندي مشكله، اني ما عندي صلاحية أعاقب هذا الشخص”.
الكيان كونه يملك نظره في أتجاه واحد كان عنده القبض على الجوكر ( جلب مزيد من العملاء) هو أهميه بغض النظر عن الطرف الي حقق هذه النقطه.
من قسم المبيعات كان في واحد مختلف عنهم شوي و منطوي بس معه صلاحية داخل قسم الشرطه ( قسم المبيعات).
بيوم من الايام و بعد الغداء كان كل القسم مجتمع ف قام المحقق ( جيمس) حكالهم : اسمعوا الحكومه ( الشركة) ما راح ترضى عنا اذا ما مسكنا الجوكر ( جبنا عملاء زيادة) واحنا عجزنا عن الموضوع، بس انا جبتلكم حل، في واحد اسمه باتمان ( جهه تسويقية) واحد طالع بأسلوب جديد بقدر يجيبلنا الي بدنا اياه ( عملاء أكثر) ، هيا يا ربع شو قلتوا؟
قالوا ولله فكره كويسه خلص شوف الرجل و على بركة الله ( عملوا عقد تسويق)
بدأ بعدها باتمان بأعماله ( التسويق) اول مره هرب الجوكر منه ( خسر عميل) بدأ يبحث بالسبب، أكتشف انه في بقسم الشرطه ( المبيعات) أشخاص ما يقوموا بتقديم الواجبات كما يجب و بالصوره صحيحه ( أقناع العميل بالمنتج).
مسك جيمس ( حلقة الوصل بين المبيعات و التسويق) على جنب و حكاله : اسمع يا جيمس، ترى جماعتك مش مزبوطين بدك تشوفلنا حل معاهم.
جيمس ( مع أكثر من دقه على الصدر) : ابشر بعزك يا باتمان، عندي الموضوع.
وعلى هل حال كل مره باتمان ( المسوق) يمسك الجوكر او العصابات ( جلب مزيد من العملاء) يكون في مشكله في قسم الشرطة ( المبيعات) ويخسر باتمان جهد و وقت و يتعرض للخطر بس ما في غير جيمس بشتغل بذمة و ضمير معه بس طاقته ما كانت تكفى لأتمام المطلب.
هون و بعد ما طول الموضوع ( جلب عملاء للنشاط تجاري)، الحكومه ( الكيان) طلع كتاب أقر فيه ان باتمان مجرم ( فشل في تحقيق الغايه)…. الخ
الفيلم الي تقريباً كل العالم شافه عكس صورة حقيقيه بشكل لا يتصور عن طبيعة العملية التسويقية ، و نجاحها دايماً مرهون بأداء كل شخص لعمله بشكل متقن و سليم دون أي أخطاء، بالإضافة إلى انها لا تعتمد بشكل كلي على التسويق ( باتمان) الي كان يقوم بجزء من الخطه على البقية اتمامها لتكون عملية تسويق ناجحه.
وجود أي خلل راح يخلي باتمان المسكين مجرم ( فاشل) ما انه كان الأكثر إبداع من البقية، بس بما انه هو العنصر الأضعف قانونياً ( في هرم خطة زيادة عدد العملاء) وعناصر الشرطه ( المبيعات) الي كان بعضهم ما يقوم بأي مجهود من أجل إتمام الخطة، و أداء بكثير أوقات لأفشالها… كان قادر يقنع الحكومة ( الإدارة / المؤسسة) بأنه باتمان ( التسويق) السبب.
بالنهايه لكل مدير شركة أو مالك مشروع او الأشخاص الي يفكروا يفتحوا مشاريع، قبل ما تتفق مع أي جهه تسويقية لتسويق منتجك او خدمتك ، تأكد من سلامة الأقسام الداخليه و قدرتها على تطبيق كل ما هو مطلوب بشكل أحترافي و متقن، قبل ما تقرر انه باتمان (التسويق) مهمل ولا يستحق.
#أخراجي #تأليفي #محمد_نولان #فيلم #تسويق #فيلم_تسويقي_مرعب #تسويق_الكتروني

close
Mohammad Almomani | Digital marketing tips and tricks , learn how to make fast money by work online , all new social media marketing tips

Oh hi there 👋
It’s nice to meet you.

Sign up to receive awesome content in your inbox, every month.

We don’t spam! Read our privacy policy for more info.

Related Posts

Leave a Comment

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy